بالصور : المسبح البلدي بالوفاق يحتضن مسابقة لإختبار المتدربين الصغار             بلاغ : تفاصيل توقيف و حالة المواطنة البريطانية بالطنطان             البرنامج الكامل للدورة التكوينية لمدربي حراس المرمى بالصحراء             قراءة في الصحف الصادرة اليوم الخميس 14 فبراير 2019             التسجيل الكامل لحلقة برنامج             برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون            برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد            اساتذة الغد            من كان الأفضل بين الدكاترة الاجلاء في تدبيره لمستشفى مولاي الحسن بن المهدي            هل كان بان كيمون محايدا في تصريحاته تجاه المغرب ؟           
الصحراء لايف TV

التسجيل الكامل لحلقة برنامج


برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون


برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد

 
كاريكاتير و صورة

اساتذة الغد
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

نزار البركة : الحكومة ستزيد من تعميق الفوارق الاجتماعية


مدعيان أمريكيان يكتبان " جبهة موحدة مع المغرب لتعزيز الأمن في العالم "

 
أنشطة حزبية

بلاغ : نقابة الاتحاد العام لأطر ومستخدمي وكالة التنمية الاجتماعية تطالب بتنزيل نظام أساسي خاص بالأطر


بلاغ : الاتحاد العام للشغالين بالمغرب ينتقد الممارسات الغير مدروسة للحكومة الغير متجانسة

 
المجتمع المدني

الهيئة المغربية للمساعدات الصحية بالسمارة تنظم حملة طبية لفائدة تلاميذ


السمارة: جمعية خطوة للمراة و الطفل تبصم على انشطة هادفة بالمركز الصحي الحضري السمارة 1

 
رياضة

بالصور : المسبح البلدي بالوفاق يحتضن مسابقة لإختبار المتدربين الصغار


البرنامج الكامل للدورة التكوينية لمدربي حراس المرمى بالصحراء

 
ثقافة وفن

منسابة فيك يا وطني


فرقة طروبادور تقص شريط عرض مسرحية العتبة من العيون

 
أخبار عربية

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يحدد من سيدعم لترشح لرئاسيات 2019‎


الجزائر تقرر ترحيل كل المهاجرين العرب القادمين من الصحراء !!!

 
وقفات و احتجاجات

عاجل : التنسيق النقابي بالعيون ينظم وقفة إحتجاجية و القوات العمومية تمنعها بالقوة


عاجل : رجال و نساء التعليم في ثلاث نقابات بجهة العيون يخرجون لشارع في هذا التاريخ ولهذه الأسباب

 
طرائف

حصري : رحلة من العيون إلى الدار البيضاء تهبط إضطراريا في أكادير لهذا السبب


فيديو طريف :لإبن ماجد الشجعي يبكي عشقا لفريق الباير وهو يرتدي قميص ريال مدريد

 
حالات انسانية

المقاومً احمد جداد والد الزميل الصحفي '' عبد الله جداد '' في ذمة الله

 
 

السياسة الخارجية للمغرب : إهمال للداخل ومجازفة بالخارج


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 مارس 2016 الساعة 14 : 23



 

الصحراء لايف : بقلم محمد سالم بداد


إن المتتبع  لمسار السياسة الخارجية للمغرب خاصة في ظل وجود فاعلين جدد أوكلت لهم مهمة صناعة القرار المغربي سيلاحظ  تغيرا جذريا في  أساليب وآليات اشتغال الدبلوماسية المغربية،فبعدما كان المغرب يوظف علاقاته ومصالحه المتشابكة مع القوى العظمى من أجل حشد الدعم لصالح أجندته بخصوص الصحراء،أصبحنا اليوم نراه يحدد معالم هاته العلاقة بناءا على مواقف هذه الدول والهيئات من مطالبه حول الصحراء ، كما لو أن القيمين على الشأن الدبلوماسي بالمغرب ينطلقون من مسلمة مفادها أن المواقف اتجاه الصحراء هي المحرك الاساسي للسياسة الخارجية وليس العكس ،وأن المغرب أصبح في موقع يؤهله للدخول في صراعات ومناوشات دبلوماسية بين الفينة والأخرى بمنطق هجومي و" أن زمن المقاربات الدفاعية ضد هجمات الخصوم قد ولى إلى غير رجعة،والعام الزين، وما عندنا ما انخسروا....

لقد أثرت هذه المقاربات على رؤية الساسة لطبيعة وحجم المكتسبات السياسية والميدانية الثابتة،و على حجم هامش المناورة لديهم من أجل تدبير المتغير من هذه المواقف والمكاسب. فكيف يمكن أن نفهم المواقف السياسية للمغرب بناءا على هذه الرؤية الجديدة لصناع القرار؟ و كيف انعكست بشكل جلي على جودة و مردودية السياسة العمومية للدولة على مستوى الجبهتين الداخلية و الخارجية؟

لقد شيدت المملكة المغربية لمنهج جديد في تعاطيها مع ملف الصحراء عبر التركيز على الساحة الدبلوماسية الدولية،منطلقة من كون الأمر الواقع على الأرض هو المعطى الثابت وأن المواقف الخارجية هي المعطى المتحول،وبالتالي فلا داعي للاهتمام بالساحة الداخلية عبر الانفاق على الصحراويين من أجل تغيير ولاءات انصار البوليساريو من داخل الصحراء لصالح المغرب،و في هذا الصدد يلاحظ المتتبعون المحليون من أهل الصحراء تحول نهج الدولة في تعاملها مع الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لأهل الصحراء عبر إلغاء ما كان يسمى بالتمييز الايجابي لساكنة الصحراء والاستمرار في التشبث بعدم الاعتراف بخصوصية الساكنة الأصلية الموروثة عن الاستعمار الاسباني،حيث أن جميع المقاربات التنموية والميزانيات الضخمة التي تم إنفاقها على المنطقة  تغفل عنصر السكان الاصلين في إجراءات تنفيذها وإبرامها على امتداد أربعين سنة.

أما على صعيد الجزء الثاني من السكان الاصلين وهم شريحة العائدين فإن المقاربات المتبعة حاليا توحي بأن الدولة لم تعد تعتمد على هذه الورقة من خلال الإغلاق أو التضييق على محاولات العودة مما يجعل بعض المتتبعين يرون أن العنصر الصحراوي أصبح الحلقة الأضعف في اهتمامات الدبلوماسية المغربية سواءا داخليا أو خارجيا.
إن نهج الدبلوماسية المغربية للسياسة الهجومية ونجاحها في بعض المحطات مثل التهديد بإلغاء المناورات العسكرية المشتركة مع الولايات المتحدة إبان عرض المشروع الامريكي لتوسيع صلاحيات المينورسو و التلويح بسلاح الهجرة و محاربة الارهاب في الازمات مع الاتحاد الاوربي،و توظيف العامل لاستخباراتي للضغط على فرنسا،ليس السلاح الأوحد والناجع في تدبير المرحلة لأن الساحة الدولية هي ساحة المتغيرات بامتياز وأن تغير المعطيات على الأرض وعلى ميدان الصراع هو المتحكم في توجيه بوصلة القرار العالمي،خاصة عندما تدخل لعبة المصالح والتوازنات الجيوسياسية بشكل أقوى في حسابات الفاعلين الدوليين،بلغة أخرى فإن من يفقد التأثير المباشر على الميدان سيفقد القدرة على التأثير في رسم معالم السياسة الدولية.

إن إنتاج السياسة العمومية للدولة بناءا على ما يتمناه ساسة الدولة من معطيات في إغفال تام للمعطيات الحقيقية على الأرض،هو العامل الرئيس في فشل تنفيذ هذه السياسات وانعكاسها السلبي على قدرة الدولة في الاقناع والتأثير على القرارات الدولية لصالحها،و لعل الازمة الأخيرة مع شخص الأمين العام للأمم المتحدة ومن خلاله مع المنتظم الدولي،تضع نهج الدبلوماسية المغربية على أول محك حقيقي لإثبات جدوائية سياسة المبادرات الهجومية على المستوى الخارجي،ومدى منطقية إغفال عنصر الساكنة الاصلية كمحدد أساسي في الصراع على المستوى الداخلي.

أن تنطلق من معطيات حقيقية في بناء سياستك العمومية وإن كانت معطيات لا تخدمك على مستوى التسويق الدبلوماسي،خير لك من إقرار سياسات ترسمها  على أساس معطيات عاطفية لا علاقة لها بالواقع الحقيقي وتفشل بذلك جميع سياساتك العمومية  في ضمان تحكمك في الميدان و تجعلك تدخل حالة من التخبط على المستوى قراراتك بخصوص السياسة الخارجية.

 من أجل هذا  كله في الختام نقول :"ليس في كل مرة تسلم الجرة أيها الساسة"

 

محمد سالم بداد باحث في جامعة محمد الخامس الرباط 

Baddad1986@gmail.com







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الفرع الجهوي للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة يصدر بيانا

لماذا ينحاز أوباما لإيران ولا يرى إعداماتها؟

العيون :لقاء تشاوري للجمعيات العاملة في مجال الإعاقة بالجهة

بعد الاتحاد الاشتراكي حزب الإصلاح والتنمية يشدد على دعمه السياسي لحكومة شباب الصحراء

يومين دراسيين حول حقوق الأشخاص في وضعية احتجاز

خطير : بيان استنكاري اسبابه عنصرية

الى السيد مصطفى الخلفي وزير الاتصال اذا كنت لا تعلم فتلك مصيبة وان كنت تعلم فالمصيبة أعظم ؟؟

حق الرد مكفول : المسؤول الإعلامي للسيد الدكتور محمد ضريف

حكومة الشباب الموازية للشؤون الصحراوية تدق ناقوس الخطر فيما يخص اختلالات الصيد البحري بمدينة الداخلة

الجهوية المتقدمة : مابين سلطات اللاتمركز الاداري و اشكالية التدبير اللامركزي

السياسة الخارجية للمغرب : إهمال للداخل ومجازفة بالخارج

جنوب افريقيا تتوعد المغرب بالعزل و دعم البوليساريو في سنة 2017

العلاقات بين الرباط وباريس.. "إلى الأمام" مع ماكرون (تحليل)

تداعيات الموقف من أزمة الخليج ... السعودية تدعو لحل عاجل لنزاع الصحراء

النص الكامل لخطاب جلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد

النص الكامل لخطاب جلالة الملك بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب

عاجل : هذا هو أول رد رسمي للمغرب على مناورات جبهة البوليساريو خلف الجدار العازل

البرلمان الفنلندي يدعو حكومته لمناقشة الموقف الرسمي للبلد من اتفاقية الصيد البحري

ناصر بوريطة يتباحث بواشنطن مع جون بولتون وأعضاء من مجلس الشيوخ الأمريكي

بلاغ : الملك محمد السادس يستقبل ممثلة خارجية الاتحاد الاوروبي بالقصر الملكي بالرباط





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الصحراء لايف TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  سياسة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أنشطة حزبية

 
 

»  حوارات

 
 

»  المجتمع المدني

 
 

»  بالحسانية

 
 

»  رياضة

 
 

»  صحة

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  طرائف

 
 

»  حوادث و جرائم

 
 

»  صحافة

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  وقفات و احتجاجات

 
 

»  حالات انسانية

 
 
استطلاع رأي



 
النشرة البريدية

 
أخبار الصحراء

بلاغ : تفاصيل توقيف و حالة المواطنة البريطانية بالطنطان


نقابة UGTM تتمكن من إبرام إتفاق مع وزير العدل لتمديد لمتقاعدي القطاع بالاقاليم الجنوبية

 
أخبار وطنية

البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية ساحقة على اتفاق الصيد مع المغرب


الملك محمد السادس يترأس المجلس الوزاري اليوم بمراكش وهذه هي تفاصيله

 
حوارات

نزار بركة: المغرب يعيش على إيقاع مؤشرات مقلقة على جميع الأصعدة


وكيل لائحة الشباب لحزب الإستقلال في حوار خاص

 
بالحسانية

بقي يوم على دخول "الليالي " في الثقافة الحسانية ، فما هي الليالي ؟ او أربعينية الشتاء.


شرتات في جولة بجهة العيون الساقية الحمراء

 
صحة

عادت حليمة إلى عادتها القديمة إدارة مستشفى مولاي الحسن بن المهدي بالعيون تتنصل من اتفاقات موثقة


حصري : لائحة المترشحين لمنصبي المدير الجهوي للصحة بالعيون و كلميم

 
مقالات الرأي

المغرب وإسبانيا.. في انتظار إحداث قفزة نوعية في العلاقات الثنائية


هل سيحاول حزب الإستقلال إحياء الكتلة الديمقراطية ؟

 
أخبار متفرقة

واتساب يقيد خاصية إعادة الإرسال للحدّ من الشائعات


الحلم يتحول إلى حقيقة.. جواز سفر موحد للأفارقة هذا العام

 
حوادث و جرائم

انقلاب قارب للصيد التقليدي وفقدان 3 بحارة شمال بوجدور.


نزول طائرة قادمة من نواكشوط في مطار العيون بعد وفاة رجل أعمال

 
صحافة

قراءة في الصحف الصادرة اليوم الخميس 14 فبراير 2019


قراءة في الصحف الصادرة اليوم الاثنين 11 فبراير 2019