السمارة: جمعية العطاء للتنمية بالسمارة تنفتح على المعرض الإفريقي في نسخته الخامسة             عاجل : الفريق الاستقلالي ينسحب من جلسات مناقشة الميزانية ويهدد بمقاطعة أشغال اللجن وجلسات المناقشة             قراءة في الصحف اليومية الصادرة اليوم الجمعة 16 نونبر 2018             سابقة : الحكم الصحراوي لعويسيد يمثل المغرب ببطولة فرنسا الدولية للتكواندو.             التسجيل الكامل لحلقة برنامج             برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون            برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد            اساتذة الغد            من كان الأفضل بين الدكاترة الاجلاء في تدبيره لمستشفى مولاي الحسن بن المهدي            هل كان بان كيمون محايدا في تصريحاته تجاه المغرب ؟           
الصحراء لايف TV

التسجيل الكامل لحلقة برنامج


برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون


برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد

 
كاريكاتير و صورة

اساتذة الغد
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

حكومة العُثماني تصدم المغاربة وتستمر بالساعة الإضافية طول السنة


عاجل: ترامب يقبل استقالة

 
أنشطة حزبية

عاجل : الفريق الاستقلالي ينسحب من جلسات مناقشة الميزانية ويهدد بمقاطعة أشغال اللجن وجلسات المناقشة


بلاغ اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال يطالب الحكومة بالعدول عن التوقيت الصيفي ...

 
المجتمع المدني

سمارة: الهلال الأحمر المغربي بالسمارة يستهدف تلاميذ مدارس الأمل بحملة تحسيسية بمخاطر الألغام


تسيير الموارد البشرية للجمعيات الأجراء و المتطوعون محور دورة تكوينية بالسمارة

 
رياضة

سابقة : الحكم الصحراوي لعويسيد يمثل المغرب ببطولة فرنسا الدولية للتكواندو.


المغرب والجزائر وموريتانيا.. المنتخبات العربية تتطلع لتأهل مبكر إلى الكان

 
ثقافة وفن

ساكنة العبون تستمتع بعروض فنون الشارع


فنانون من خمس بلدان في مهرجان العيون لمسرح الشارع

 
أخبار عربية

رئيس "فيفا" من الدوحة: مونديال قطر قادر على تغيير صورة العرب


موريتانيا: الحزب الحاكم يعلن تصدر المشهد السياسي بأغلبية مريحة

 
وقفات و احتجاجات

التنسيق النقابي ينظم وقفة احتجاجية انذارية امام المركز الجهوي لتحاقن الدم بالعيون


دكاترة الإتحاد العام الوطني غاضبون و يقررون النزول إلى الرباط في هذا التاريخ...

 
طرائف

فيديو طريف :لإبن ماجد الشجعي يبكي عشقا لفريق الباير وهو يرتدي قميص ريال مدريد


ارتطام كرة قدم بنافذة المحطة الفضائية الدولية بعد 30 عاماً من فقدانها

 
حالات انسانية

الصحراء لايف تعزي محمد سالم بنمسعود وسيداتي بنمسعود في وفاة عمهما الأب الفاضل محمد ولد أميليد

 
 

نص الخطاب الملكي بمناسبة افتتاح السنة التشريعية للبرلمان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 أكتوبر 2018 الساعة 45 : 01



 

الصحراء لايف : الرباط

 

في ما يلي نص الخطاب السامي الذي ألقاه جلالة الملك محمد السادس نصره الله، اليوم الجمعة، أمام أعضاء مجلسي البرلمان، بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الثالثة من الولاية التشريعية العاشرة :

“الحمد لله، والصلاة والسلام على مولانا رسول الله وآله وصحبه.

حضرات السيدات والسادة البرلمانيين المحترمين،

إن تجديد اللقاء بكم، باعتباركم ممثلي الأمة، في هذه المناسبة الدستورية السنوية، يعد دائما مبعث سرور واعتزاز.

ومما يضفي على هذه السنة التشريعية طابعا خاصا، كونها تأتي في مرحلة شعارها “روح المسؤولية والعمل الجاد”.

فالتوجهات والتدابير التي دعونا إليها، خاصة في خطابي العرش وذكرى 20 غشت، تقتضي التعبئة الشاملة، والعمل الجماعي، وقيام كل واحد بدوره كاملا، في ظل احترام القناعات والاختلافات.

وإنكم، معشر البرلمانيين، بصفة خاصة، في الأغلبية والمعارضة، تتحملون مسؤولية ثقيلة ونبيلة، في المساهمة في دينامية الإصلاح، التي تعرفها بلادنا.

فأنتم داخل هذه المؤسسة الموقرة، تشكلون أسرة واحدة ومتكاملة، لا فرق بينكم، مثلما يعبر عن ذلك لباسكم المغربي الموحد، رغم اختلاف انتماءاتكم الحزبية والاجتماعية. فالمصلحة الوطنية واحدة، والتحديات واحدة. ويبقى الأهم هو نتيجة عملكم الجماعي.

وإننا حريصون على مواكبة الهيآت السياسية، وتحفيزها على تجديد أساليب عملها، بما يساهم في الرفع من مستوى الأداء الحزبي ومن جودة التشريعات والسياسات العمومية.

لذا، ندعو للرفع من الدعم العمومي للأحزاب، مع تخصيص جزء منه لفائدة الكفاءات التي توظفها، في مجالات التفكير والتحليل والابتكار.

حضرات السيدات والسادة البرلمانيين،

إن التعبئة الوطنية، والعمل الجماعي يتطلبان توفر مناخ سليم، وتعزيز التضامن بين مختلف الشرائح الاجتماعية.

وهو ما نهدف إلى تحقيقه من خلال الإصلاحات والتدابير الاقتصادية والاجتماعية، التي نعتمدها، من أجل تحسين ظروف العيش المشترك بين جميع المغاربة، والحد من الفوارق الاجتماعية والمجالية.

فالمغرب، كان وسيظل، إن شاء الله، أرض التضامن والتماسك الاجتماعي، داخل الأسرة الواحدة، والحي الواحد، بل وفي المجتمع بصفة عامة.

فداخل المدن العتيقة، مثلا، كان ولا يزال كل شيء متشابها، في واجهات البيوت وأبوابها، حيث لا يمكن التفريق بين الوضعية المادية للأسر، إلا بعد الدخول إلى المنازل.

ذلك أن روابط الوحدة والتماسك بين المغاربة لا تقتصر فقط على المظاهر، وإنما تنبع من قيم الأخوة والوئام، المتجذرة في القلوب، والتضامن في الأحزان والمسرات.

وإننا حريصون على تعزيز هذه الروابط، التي تجمع المغاربة على الدوام، سواء من خلال اعتماد سياسات اجتماعية ناجعة، أو عبر تسهيل وتشجيع المساهمات التضامنية على مختلف المستويات.

ولهذه الغاية، ندعو لتبسيط المساطر لتشجيع مختلف أشكال التبرع والتطوع والأعمال الخيرية، ودعم المبادرات الاجتماعية، والمقاولات المواطنة.

كما ينبغي وضع آليات جديدة لإشراك القطاع الخاص في النهوض بالميدان الاجتماعي، والمساهمة في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، سواء في إطار المسؤولية المجتمعية للمقاولة، أو من خلال إطلاق شراكات بين القطاعين العام والخاص في هذا المجال.

حضرات السيدات والسادة البرلمانيين المحترمين،

إن التوجيهات الهامة، التي قدمناها بخصوص قضايا التشغيل، والتعليم والتكوين المهني، والخدمة العسكرية، تهدف للنهوض بأوضاع المواطنين، وخاصة الشباب، وتمكينهم من المساهمة في خدمة وطنهم.

فالخدمة العسكرية تقوي روح الانتماء للوطن.

كما تمكن من الحصول على تكوين وتدريب يفتح فرص الاندماج المهني والاجتماعي أمام المجندين الذين يبرزون مؤهلاتهم، وروح المسؤولية والالتزام.

وهنا يجب التأكيد أن جميع المغاربة المعنيين، دون استثناء، سواسية في أداء الخدمة العسكرية، وذلك بمختلف فئاتهم وانتماءاتهم الاجتماعية وشواهدهم ومستوياتهم التعليمية.

حضرات السيدات والسادة البرلمانيين،

إننا نضع النهوض بتشغيل الشباب في قلب اهتماماتنا، ونعتبر أن هناك العديد من المجالات التي يمكن أن تساهم في خلق المزيد من فرص الشغل.

ويعد التكوين المهني رافعة قوية للتشغيل إذا ما حظي بالعناية التي يستحقها وإعطاء مضمون ومكانة جديدين لهذا القطاع الواعد.

وهو ما يقتضي العمل على مد المزيد من الممرات والجسور بينه وبين التعليم العام في إطار منظومة موحدة ومتكاملة مع خلق نوع من التوازن بين التكوين النظري والتداريب التطبيقية داخل المقاولات.

وعلاوة على دور التكوين في التأهيل لسوق الشغل، فإن القطاع الفلاحي يمكن أن يشكل خزانا أكثر دينامية للتشغيل، ولتحسين ظروف العيش والاستقرار بالعالم القروي.

لذا ندعو لتعزيز المكاسب المحققة في الميدان الفلاحي، وخلق المزيد من فرص الشغل والدخل، وخاصة لفائدة الشباب القروي.

غايتنا انبثاق وتقوية طبقة وسطى فلاحية، وجعلها عامل توازن ورافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على غرار الدور الهام للطبقة الوسطى في المدن.

وإننا ندرك ما تعرفه الأراضي الفلاحية من تقسيم متزايد مع ما ينتج عن ذلك من ضعف في الإنتاجية. كما أن استقرار الشباب بأرضهم يبقى رهينا بتمكينهم من فرص الشغل.

لذا نوجه الحكومة لبلورة آليات مبتكرة لمواصلة تحفيز الفلاحين على المزيد من الانخراط في تجمعات وتعاونيات فلاحية منتجة ومتابعة تكوين في المجال الفلاحي.

وبموازاة ذلك ندعو لتعزيز وتسهيل الولوج للعقار، وجعله أكثر انفتاحا على المستثمرين، سواء الأشخاص أو المقاولات، بما يرفع من الإنتاج والمردودية، ويحفز على التشغيل مع الحفاظ على الطابع الفلاحي للأراضي المعنية.

كما يتعين التفكير في أفضل السبل لإنصاف الفلاحين الصغار، خاصة في ما يتعلق بتسويق منتوجاتهم والتصدي الصارم للمضاربات وتعدد الوسطاء.

ومن جهة أخرى، فإن تعبئة الأراضي الفلاحية المملوكة للجماعات السلالية قصد إنجاز المشاريع الاستثمارية في المجال الفلاحي لا يمكن إلا أن تشكل رافعة قوية لتحسين المستوى الاقتصادي والاجتماعي وخاصة لذوي الحقوق.

وهو ما قد يمكن من تعبئة، على الأقل، مليون هكتار إضافية من هذه الأراضي.

وعلى غرار ما يتم بخصوص تمليك الأراضي الجماعية الواقعة داخل دوائر الري، فإنه أصبح من الضروري إيجاد الآليات القانونية والإدارية الملائمة لتوسيع عملية التمليك لتشمل بعض الأراضي الفلاحية البورية لفائدة ذوي الحقوق.

ويجب القيام بذلك وفق شروط محددة تجمع بين الإنجاز الفعلي للمشاريع، والحد من التجزئة المفرطة للاستغلالات الفلاحية، وتوفير المواكبة التقنية والمالية المطلوبة.

وفي نفس التوجه الهادف للنهوض بالتشغيل، ندعو لدراسة إمكانية فتح بعض القطاعات والمهن غير المرخصة حاليا للأجانب، كقطاع الصحة، أمام بعض المبادرات النوعية والكفاءات العالمية، شريطة أن تساهم في نقل الخبرات، وفي خلق فرص شغل للشباب المغربي حسب مؤهلاتهم.

ومما يزكي هذا التوجه، الاهتمام المتزايد الذي تعبر عنه العديد من المصحات والمستشفيات العالمية، المشهود لها بالتميز، من أجل الاستثمار في بلادنا.

وإذا كانت التحفيزات المغرية، تدفع بعض الطلبة للبقاء بالخارج، بعد استكمال دراستهم، فإن من شأن المبادرة التي نقدم عليها، أن توفر الظروف الملائمة للكفاءات المغربية، قصد العودة للعمل والعطاء بأرض الوطن، إضافة إلى تشجيع المنافسة الإيجابية والسليمة، بما يساهم في الرفع من جودة الخدمات.

حضرات السيدات والسادة البرلمانيين،

لقد دعوت، من هذا المنبر، في السنة الماضية، إلى إعادة النظر في النموذج التنموي الوطني، وبلورة منظور جديد، يستجيب لحاجيات المواطنين، وقادر على الحد من الفوارق والتفاوتات، وعلى تحقيق العدالة الاجتماعية والمجالية ومواكبة التطورات الوطنية والعالمية.

وتبعا لذلك، بادرت مشكورة، بعض المؤسسات والهيآت المعنية وعدد من الفعاليات والكفاءات الوطنية، بإعداد بعض المساهمات والدراسات.

ومن جهتنا، فقد سعينا، من خلال المبادرات والإصلاحات التي أطلقناها، هذه السنة، لوضع بعض اللبنات، ورسم بعض التوجهات، واعتماد نفس جديد، لا سيما بالتركيز على القضايا المستعجلة التي لا تقبل الانتظار، والتي تعد موضوع إجماع وطني، كالتربية والتكوين، والتشغيل وقضايا الشباب، ومسألة الدعم والحماية الاجتماعية.

وإذا كان من الطبيعي أن يأخذ هذا الموضوع المصيري، بالنسبة لمستقبل المغرب، وقتا كافيا من التفكير والحوار، فإننا نعتقد أن هذا الورش الوازن قد بلغ مرحلة متقدمة من النضج تقتضي الإسراع بتقديم المساهمات، وذلك في غضون الثلاثة أشهر المقبلة.

لذا قررنا تكليف لجنة خاصة، مهمتها تجميع المساهمات، وترتيبها وهيكلتها، وبلورة خلاصاتها، في إطار منظور استراتيجي شامل ومندمج؛ على أن ترفع إلى نظرنا السامي، مشروع النموذج التنموي الجديد، مع تحديد الأهداف المرسومة له، وروافد التغيير المقترحة، وكذا سبل تنزيله.

حضرات السيدات والسادة البرلمانيين،

إن الرهانات والتحديات التي تواجه بلادنا، متعددة ومتداخلة، ولا تقبل الانتظارية والحسابات الضيقة.

فالمغرب يجب أن يكون بلدا للفرص، لا بلدا للانتهازيين. وأي مواطن، كيفما كان، ينبغي أن توفر له نفس الحظوظ، لخدمة بلاده، وأن يستفيد على قدم المساواة مع جميع المغاربة، من خيراته، ومن فرص النمو والارتقاء.

والواقع أن المغرب يحتاج، اليوم، وأكثر من أي وقت مضى، إلى وطنيين حقيقيين، دافعهم الغيرة على مصالح الوطن والمواطنين، وهمهم توحيد المغاربة بدل تفريقهم؛ وإلى رجال دولة صادقين يتحملون المسؤولية بكل التزام ونكران ذات.

فكونوا، رعاكم الله، في مستوى هذه المرحلة، وما تتطلبه من خصال الوطنية الصادقة، ومن تعبئة جماعية، وحرص على جعل مصالح الوطن والمواطنين فوق كل اعتبار.

قال تعالى : “ربنا إنك تعلم ما نخفي وما نعلن، وما يخفى على الله من شيء في الأرض ولا في السماء”. صدق الله العظيم.

والسلام عليكم ورحمه الله تعالى وبركاته”.

 








 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحرية معزوفة الجماهير

الفيفا تصدر بيانا تتأسف لمقاطعة المدرب

نافذة على الشاي في الأدب الحساني

العثور على أقدم مخطوطة قرآنية ببريطانيا

خطير : بيان استنكاري اسبابه عنصرية

العمران الجنوب تجسد المعنى الحقيقي لمقولة الرجل المناسب في المكان المناسب

إتحاد المعطلين الصحراويين~أبناء إقليم العيون يصدرون البيان رقم 10

حكومة الشباب الموازية للشؤون الصحراوية تدق ناقوس الخطر فيما يخص اختلالات الصيد البحري بمدينة الداخلة

الشاعر حميد الشمسدي يفوز بجائزة أحمد مفدي العربية للشعر

بلمختار : أنا غير مسؤول عن المرسومين وخطة بنكيران فاشلة

حكومة الشباب الموازية للشؤون الصحراوية تدق ناقوس الخطر فيما يخص اختلالات الصيد البحري بمدينة الداخلة

قصر المؤتمرات يحتضن مراسيم الإنصات للخطاب الملكي

صورة تفضح أكاذيب البرلماني البيهي أثناء الإستماع للخطاب الملكي

الطنطان : قافلة طبية مجانية من تنظيم جمعيتين بالدارالبيضاء

بعد لقائي لشكر وبنكيران .. اللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال تصدر البيان التالي

دكار : الملك محمد السادس سنعيد مقعدنا في افريقيا ولن أٌقبل بحكومة غنائم

بلدية مدينة العيون تخلد الذكرى الواحد والاربعون للمسيرة الخضراء من خلال برنامج احتفالي متنوع

جهة كليميم -وادنون "تغييب تام لنخب المنطقة وغياب الشفافية في التعيين في المناصب"

رسميا.. أخنوش يتحدى بنكيران ويتمسك بساجد ولشكر بالحكومة

خطييير: سلطات ميناء العيون تبدء جس نبض عمال السردين”الكوكاطا” بالميناء ضمنهم صحراويين(بالفيديو+الصور





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الصحراء لايف TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  سياسة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أنشطة حزبية

 
 

»  حوارات

 
 

»  المجتمع المدني

 
 

»  بالحسانية

 
 

»  رياضة

 
 

»  صحة

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  طرائف

 
 

»  حوادث و جرائم

 
 

»  صحافة

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  وقفات و احتجاجات

 
 

»  حالات انسانية

 
 
استطلاع رأي



 
النشرة البريدية

 
أخبار الصحراء

السمارة: جمعية العطاء للتنمية بالسمارة تنفتح على المعرض الإفريقي في نسخته الخامسة


خطري أدوه يجتمع بنائب رئيس البرلمان الأوربي ويجدد رفض البوليساريو لتجديد إتفاق الصيد البحري

 
أخبار وطنية

توصيات الملتقى الوطني للصحافة الإلكترونية وتأكيدات الوزارة على تفعيلها


النص الكامل لخطاب جلالة الملك في الذكرى 43 للمسيرة الخضراء

 
حوارات

نزار بركة: المغرب يعيش على إيقاع مؤشرات مقلقة على جميع الأصعدة


وكيل لائحة الشباب لحزب الإستقلال في حوار خاص

 
بالحسانية

تحت شعار " بجماعتنا تصلح غايتنا " إقليم السمارة يحتفل بالنسخة الثانية لمهرجان تاغروين خيمة التسامح


قصة قصيرة بالحسانية للاستاذ محمد النعمة بيروك بعنوان " الدائن "

 
صحة

عاجل : وزير الصحة يلغي تعينات الكاتب العام للوزارة بخصوص مديري جهة العيون و كلميم


فضيحة : سيارة إسعاف قادمة من العيون تترك ممرضة مرافقة للمريض أمام باب المستشفى بمراكش

 
مقالات الرأي

نعوم تشومسكي: استراتيجيات التحكم العشر في الجماهير ترجمة: سيدي صالح الإدريسي


العالم العربي و الاعلام المغتال

 
أخبار متفرقة

ارتفاع مبيعات الهواتف الذكية وسامسونغ تؤكد هيمنتها قبل 9 ساعات


السعودية تعلن رسميا تغيير تاريخ بدء موسم العمرة

 
حوادث و جرائم

عاجل : إصطدام حافلة للنقل المدرسي و حافلة النقل الحضري و بن المهدي تحت ضغط كبير


عاجل : قوارب الصيد التقليدي تبيت في ميناء العيون و تصبح بجزر الكناري

 
صحافة

قراءة في الصحف اليومية الصادرة اليوم الجمعة 16 نونبر 2018


قراءة في الصحف اليومية الصادرة اليوم الخميس 15 نونبر 2018