كوفيد-19.. تسجيل 71 إصابة مؤكدة جديدة بالمغرب ترفع العدد الإجمالي إلى 7714 حالة             برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى أرملة المرحوم الأستاذ المجاهد عبد الرحمان اليوسفي             هذه هي الشروط لفتح المقاهي و المطاعم التي بدأت يوم أمس             طانطان..توقيف أربعة أشخاص للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات             كلمة ولد الرشيد في المهرجان الخطابي الكبير في ساحة المشور بالعيون            التسجيل الكامل لحلقة برنامج             برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون            برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد            اساتذة الغد            من كان الأفضل بين الدكاترة الاجلاء في تدبيره لمستشفى مولاي الحسن بن المهدي            هل كان بان كيمون محايدا في تصريحاته تجاه المغرب ؟           
الصحراء لايف TV

كلمة ولد الرشيد في المهرجان الخطابي الكبير في ساحة المشور بالعيون


التسجيل الكامل لحلقة برنامج


برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون


برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد

 
كاريكاتير و صورة

اساتذة الغد
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

لوبيات تضغط للتصويت على التدريس باللغة الفرنسية داخل البرلمان


نزار البركة : الحكومة ستزيد من تعميق الفوارق الاجتماعية

 
أنشطة حزبية

حزب الاستقلال يرفض قانون 22.20 ويستنكر تصريحات الخفافيش التي تحشر أنوفها في الشؤون الداخلية لبلادنا


بلاغ اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال بخصوص جائحة كورونا وتداعياتها و العمل التطوعي للحزب بالأقاليم

 
المجتمع المدني

الجمعية المغربية للإعلاميين الرياضيين فرع جهة العيون تنظّم حملة للتبرع بالدم


في أوج كورونا فعاليات مدنية بالعيون تكرم العاملين بمركز التحاقن بالدم

 
رياضة

تأجيل الالعاب الأولبية لأول مرة منذ عام 1944 نتيجة فيروس كورونا


مشاركة مميزة لممثلي العيون في بطولة المغرب للرماية على الصحون الأولمبية بواد زم

 
ثقافة وفن

فنانو الصحراء يدعون وزارة الثقافة لإطلاق دعم المشاريع الثقافية والفنية


كبسولة كوميدية حسانية تحظى بمتابعة ساكنة الصحراء

 
أخبار عربية

إرادة الحياة تتحدى الوباء – توصيات مؤتمر رؤية مستقبلية للعالم بعد كوفيد 19


بعد التلفزة الرسمية و المخابرات الرئيس الجزائري يقيل مدير وكالة الأنباء الرسمية من منصبه.

 
وقفات و احتجاجات

الاتحاد العام الوطني لدكاترة المغرب يواصل برنامجه التصعيدي + بيان


الكونفدرالية : اقصاء الصحف والمنابر ضربا للمقاولات الإعلامية بالأقاليم الجنوبية

 
طرائف

بعد الأناقة و الذكاء الصلع سيصبح بإمكانهم توفير الطاقة النظيفة


حصري : رحلة من العيون إلى الدار البيضاء تهبط إضطراريا في أكادير لهذا السبب

 
حالات انسانية

الصحراء لايف تعزي الأديب خطار المجاهد في وفاة عمه الشيخ الفاضل محمد احمد لحبيب حمدة

 
 

نافذة على الشاي في الأدب الحساني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 يناير 2016 الساعة 13 : 00



الصحراء لايف: الدكتور بتار ولد العربي
 ونحن ركب من الاشراف منتظم        أجل ذا الخلق قدرا دون أدنانا
قد اتخذنا ظهور العيس مدرســة       بها نبين ديـــن الله تبيـــــــانـــا
هكــذا وصف أحد الشعراء الموريتانين الطريقة التي كان سلفنا القدامى يسيرون بها رحلاتهم بين بلاد شنقيط والبلاد المجاورة، حيث كانت موريتانيا جســر عبور وحلقة وصل بين غرب وشمال إفريقيا، ومحطة وضع رحال جميع القوافل التي تمر محملة بالأمتعة النفيسة من هنا وهناك، ذهابا وإيابا.
والى جا نب ماعرف به الشناقطة من حمل الدين الإسلامي وتعليمه عبرالصحراء فقد عرفـت بلادهم بأسماء مختلفة ترجع الى عصور مختلفة، وتنطبق على مناطق متطابقة مافتئت تتسع وتضيق عبر العصور. ولعل أشهر هذه الأسماء: صحراء الملثمين، وبلاد التكرور، وبـــــلاد شنقيط,...وموريتانيا) وهناك أسماء أقل إنتشارا مثل: (المنكب البرزخي,والبلاد السائبة,وبلاد على فترة من الأحكام....الخ. يقـول الدكتور:محي الدين صابر : "إن صورة الشنــاقطة كانت ولاتزال في البلاد العربية أنهم الملثمون الأوفياء للثقافـــة العربــية الإسلامية في نقائها وأصــالتها، وأنـــهم سدنـــتها في قاصية ديــار الإسلام – ويعني المـــرابطون- حفاظــا عليها ونشرا لهـــا وإشعاعــــا بها." وفيهم يقول الشاعـر أبو محمد بن حامد الكاتب:
قوم لهـم شرف العلى من حــمير          وإذا أنتموا لمـــتونة فهـــم هـــم
لما حــووا إحـــــراز كل فضيلـــــة           غـــلب الحيـــاء عليهم فتلثـــموا
وما نسبت بلاد شنقيط الى هــؤلاء إلا لأنهم كانــوا في قــــرون الإســـلام الأولى سكانــــــها الغالــبين عــددا ونفوذا، فكانت قبائل صنهاجة الثلاثة (المتونة,ومسوفة,وكدالة) تنتشر في أركــــان البلاد وفيها أقاموا دولة أنجبت بعد قرنين وزيادة دولة المرابطين.
ولهذه المـكانة المميزة والخصوصية التاريخية، وتلبية لنداء الأم (الصحراء) في ندوة قامت بـها جامعة سبها تكريما منها لأحد أبناء الصحراء البررة، الأديب والكاتب الكبير:إبراهيم الكونــــــي تحت عنوان:(أدب الصحراء)، كان من المقرر أن ندلو بدلونا لنساهم  مساهمة بسيطة ومتواضعة بلفتة نظر خاطفة على أحد المواضيع الهامة، وهو موضوع الشاي (أتاي) زاد أهل الصحراء في نزولهم وترحـــالهم حيـــث يحتل مكانة مميزة في المجتمعات الصحراوية وحياتهم الــيومية بصفة عامـة، وعند الموريتانيين على وجه الخصوص حتى يومنا هذا، فهـــو بيت قصيد اللقاء ومفتـــاح الضيافة والإحســان. وفــيه يقـــــول الشاعــــــــر:
أتــاي أحـــــن ذ يجمــــعن    مخــــــــــلاه أعلـــين غــــال
أو هـــــو رفيق أن نحــــن     فـــي النـــــزول والترحــــال
أتــــاي أعلــي لمغليـــــــــه    ومشــــرين ل للـــكســـان
عودان الناس أتحاسن بــــه    الـــناس إل تعرف لحسـان
وحــول الشاي (أتاي) أيضا يجــتمع الأصـــدقاء في لعب ولهــو ومرح. يـقـــول أحدهـــــــم:
أتاي أل زين وبالجود    نشرب كاس خوف أععكــاس
وتاي أل وجه معكود    ماه فال نشرب كــــــــــــــاس
ويحمل هذا (الكاف) معنيين أثنين يتعلق الأول منهما بمن يعد الشاي أي (القيام) والــذي يجب أن يكون منبسط الوجه مبتسما حتى يضفي نوعا من الرغبة في تناول الشاي وشربه، أما المعنـى الثاني فيتعلق بطبيعة الشـــــاي نفـــسه، والذي ينبغي أن لا يـــكون (معــكودا) أي شديــد الســـواد وقلــيل الســكروهو الشاي قوي التركيز. وعلى ذلك الأساس يصف لنا أحد الشعـــــراء الموريتانيين الشكل الجيد الذي من المستحسن أن يكون عليه الشاي قائلا:
أتاي أل زين أومتكـاد      لون يصـــفارأويحمـار
معلـوم أفلعمارإلاعــاد    يورش معلــوم أفلعمـار
أي يجب أن يكون الشاي (أصفر اللون أو أحمره) وذلك مهم وصحي كما يرى الشاعر، حتى أنه يساهم في امتداد العمر وبقاء الإنسان طويلا على قيد الحياة، إذا كان من شىء يساهم في ذلك.
ومما هو جدير بالذكرأن للشاي شروط ثلاثة يقوم عليــها ولا يمــكن أن يصح بدوتها، وهــي المعروفة ب(الجيمات الثلاثة) لأن كلا منها يبدأ بـ(حرف الجيم) وهي: (الجماعة، والجر، والجمر).
وفي ذلك يقول أحد الموريتانيين:
أتاي أمن شروط لهــن    وجماع زين سمـــاع
تسمع لشعار أو لغـــن    وأتعود أمــل بــــــداع
وأيعود كســان   مثنى     وثــلاث وربــــــــاع
ومن هنا فقـد كان الشاي أحد مقومات الســهر, وأحــد عناصره الهامة حيث يقــال في ذلك:
أتاي أمنين أكـــدا دواخ    طلعت بالم  طــالع
بربع كسان أكداد  واخ    تو أطلــوع المطـالع
ولشرح هذا (الكاف) فإن (أكدا- دواخ) الأولى تعني: قمة الدوخة أو الدواخ وهو التــــوق الى شرب الشاي حيث صنعه صاحبه بماء مغلى أو (مفور) أي (ألم طـالع)، أما (اكداد- واخ) الثانية فترجــع الى الكــؤوس الأربــعة التي كانت متساوية ومن نـــوع واحــد يسمى (الواخ)، وتكـــون (تو اطلـــوع المطالع) الأخيرة من شطر (الكاف) تعني وقت طلوع الفجـر.
ولم يكن الشاي غائبا عن مداعبة الغيد شعرا، حيث يتفاخر الشعراء بشايهن في أغلب الأحيان، عـند لقاء الأحبة. ومما قيل في ذلك المجال:
بت البـارح نله قيـــد    كـــاس فيــد والم طــالـع
لين الليل أكبظت بيـد    بالمنـــازل والمطـــالــع
وقد يأخذ هذا (الكاف) معنيين أيضا,وذلك حسب شرح كلمة (ألم طالع) التي قد تعني (طلوع الماء أي غليانه أولا، وطلوع الفجرثانيا ) كما أسلفنا في (الكاف) السابق. وكلمة المنازل التــــــي تعنـــي البيوت في المقام الأول، وتعني كذلك نزول الماء في الإناء، كما كان يفعـل أهـل الصحراء لمـــياه (الغدير) من أجل تصفيتها.
وقد حافظ أهـل الصحراء على الشاي وتماسك عناصره خوفا من أن تشوبها شائبة، فتعكر صفو مياه تناسق جماعته وذلك ما يوضحه الكاف التالي:
أتاي إيطـــــــــير      ذ النوبـة خــــالـك
وتاي إيطـــــــير      ش مـــاه خــــالـك
ويعني التصغير في (إيطـيرو) الأولى الاستلطاف أو المدح بمــا يشبه الـذم، أما (أيطـير) الثانية فتعنــي الستخفاف والإعراض عنه أو عدم الرغبة فيه. ويعني (الكاف) في مجــمله أنه رغم وجـود الشاي وتـوفره فـي تلك الآونة، فإن أقل شيء يمكن أن يجعله غير مرغوب فيه. وذلك لشدة الحرص على تماسك عناصره كما ذكرنا.
بالإضافة الى ما تقدم يعتبر الشاي كذلك مؤنسا لصاـحبه ومذهبا للهم والأحـــزان، ولذلك كانت لي مناورة شعرية أو ما يعرف ب(الكطاع) أخذتهـا من مجموعة شعرية من (لغن الحساني) سميتها :" من وحي الصحاري في مدينة أوباري" لم تنشر بعد، حيث كنت وحيدا في ليلة أكابــــد الهم والأحزان ومشغول الفكر كما تفرض الغربة أحيــانا. ولم يكن بجــانبي وقــتها سوى إبريق (براد) وكأس به شاي، فأخذت من المشهد موضوعا (مقصدا) كما يقول (الوزانة) وأنـــــــشأت مناورة بالشعر الحساني مع الكأس وفيها بدأ يستفزني بالقول:
تشرب كاسك يلخو من اليوم      طــــــالع برادك مـــــذال
يـ بتاري لحـكــــك أتــصوم     عــن أتاي الصوم أمــــــال
فأجبته:
الكاس أنت أمالـــك تعرف      عــن أشراب أتاي أو حــال
مــــــــذال في يصـــــرف       فـــي يـــصرف مــــــــذال
رد الكأس قائلا:
ان يــبـــــتاري عنــــــــك        هــــــاذ راه  فــل كـــــــال
شـــــاك البــــراد منـــــــك       وتــــاي الحـــام وأمثــــــال
أجبته بدوري:
يلــكاس أنت رانك داصـــر      تـــشك لبـــــراد أمــــــــال
مــــاه كيفــك هــــاذ ياســـر     ولا فـــي التــرك مجــــــال
رد علي:
الترك أخبـــار مــــاه بــــي     أو لان طـــــــارح مجـــال
ان البـــــي ذل فــــــــــــــي     أتصــــب و أيــــتم أبحــــال
فقلت له:
أتــاي أمــال مـــي مــــي         أشـــراب فيــــك أنت كــــــال
عــاكــد زاد أعليك النـــي         أنــت واحـــــد مـــن عيـــــال
رد قائلا:
أطلبـــتك يلـــحي الشـــكور       لا تــم الحـــال أعـل حـــــــال
يعمل ذ النوبة تاي أيغــــور      والصـــين أتــوكف لشكــــــال
فأجبته
يالكاســــ انت مانك معقـول      أشبـــــه حـــد أيوســع بـــــــال
هاذ يلخو حـــــال و تــزول      لــــكل حـــــــال مـــــــقــــــــال
ساعد في نقل الأبيات الشعرية (الكيفان) المتعلقة بالشاي الشاعر والأديب: عمر ولد حم الكنتي
و هو صاحب الكاف:
كـــاس إيلا ريت و أنظــيف    صـــاحب ل عايــد مـــــــــــذال
الــــوسطاني زين ألا كيــف    لـــــول و بــــــراد الــــتــــــــال
وهو صاحب (الكاف) الذي أوردنا في بداية المقال:
أتــاي أحن ذ يجمــــعن    مخـــــــلاه أعلـــين غال
أو هو رفيق أن نحــــن     في النـــــزول والترحال

 







 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



نافذة على الشاي في الأدب الحساني

خطير : خرج من باب وزارة الصحة و عاد من نافذة مستشفى بن المهدي

خطير : اعترافات دركي كلميم تجر شبكة من الاعيان و المنتخبين و الأمراء

عاجل : معتقلي الباكادوريا أمام محكمة الإستئناف بأكادير‎ غدا

ارتطام كرة قدم بنافذة المحطة الفضائية الدولية بعد 30 عاماً من فقدانها

قبيلة تجكانت تنتفض في القطر الموريتاني و تتضامن مع ابنها المهندس خالد الجكاني

وحوش بشرية تغتصب فتاة متشردة في طانطان و الامن يتحرك بالسرعة المطلوبة

الصحراء لايف تنفرد بتقديم تقرير مفصل عن موقعة اعتصام الحافلة

بوتفليقة يستعد لخلافة بوتفليقة

البوليساريو توزع 287 سنة نافذة في حق 19 شاب من مدينة كليميم بتهمة الاتجار الدولي بالمخدرات

نافذة على الشاي في الأدب الحساني

السياسة الخارجية للمغرب : إهمال للداخل ومجازفة بالخارج

بيناهو وبوعيدة وأوريد يُسَاءِلونَ الدبلوماسية الموازية

ابراهيم أوحرا مسار فنان

تقرير:المغرب سيواصل إنفاقه العسكري لمواجهة التهديدات الجزائرية

اختتام فعاليات الدورة الثالثة للملتقى الوطني للصحافة والإعلام بالصحراء

العطش يهدد ساكنة العيون والقطاع المسؤول خارج التغطية

استمرار اختراق العمق الإفريقي ... المغرب يفتتح سفارة جديد بزامبيا

المغرب يحصن سفنه ضد “بوليساريو”

الفيفا تكشف عن هوية حكم نهائي المونديال





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الصحراء لايف TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  سياسة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أنشطة حزبية

 
 

»  حوارات

 
 

»  المجتمع المدني

 
 

»  بالحسانية

 
 

»  رياضة

 
 

»  صحة

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  طرائف

 
 

»  حوادث و جرائم

 
 

»  صحافة

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  وقفات و احتجاجات

 
 

»  حالات انسانية

 
 
استطلاع رأي



 
النشرة البريدية

 
أخبار الصحراء

نفوق حوت “العنبر“ بسواحل طانطان يستنفر السلطات..


السلطات المحلية بجهة العيون تنفي رفع الحجر الصحي عن المواطنين

 
أخبار وطنية

كوفيد-19.. تسجيل 71 إصابة مؤكدة جديدة بالمغرب ترفع العدد الإجمالي إلى 7714 حالة


برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى أرملة المرحوم الأستاذ المجاهد عبد الرحمان اليوسفي

 
حوارات

نزار بركة: المغرب يعيش على إيقاع مؤشرات مقلقة على جميع الأصعدة


وكيل لائحة الشباب لحزب الإستقلال في حوار خاص

 
بالحسانية

عرض سبعة اعمال مسرحية في مهرجان المسرح الحساني بالعيون


بقي يوم على دخول "الليالي " في الثقافة الحسانية ، فما هي الليالي ؟ او أربعينية الشتاء.

 
صحة

مجلسي جهة وجماعة العيون يتعاقدان مع سبعة أطباء و وضعهم رهن إشارة المديرية الجهوية للصحة بالمركز الإس


الجامعة الوطنية للصحة بالعيون تقرر الخروج إلى الشارع بعد تدهور الوضع الإداري و الإنتكاسة في مكتسبات

 
مقالات الرأي

الصحراء لايف تهنئ زوارها الكرام بعيد الفطر السعيد


بقلم الامام بربوشي، العيون في زمن الحجر الاسمنتي، عام الكورونا

 
أخبار متفرقة

أسعار النفط الأمريكي تهبط لأقل من صفر دولار للمرة الأولى في تاريخه


كورونا.. 40 ألف مواطن هندي تحت الحجر الصحي بسبب شخص واحد ~

 
حوادث و جرائم

طانطان..توقيف أربعة أشخاص للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات


حجز أطنان من المخدرات بضواحي كليميم في عملية مشتركة بين DST و الشرطة القضائية..

 
صحافة

المغربية للإعلاميين الرياضيين تستنكر ما تعرض له صحفي الأمازيغية


موريتانيا تحيي المغرب على دعمه لها في المعركة ضد كورونا