سري للغاية : وفد أمريكي رفيع يعقد اجتماعا مطولا مع رئيس بعثة المينورسو بالعيون             العين الإماراتي يلتحق بفريق الرجاءالبيضاوي كثاني فريق عربي يتأهل لنهائي مونديال الأندية الابطال             تفاصيل إندلاع النيران بقرية " لبويرة " للصيد بالداخلة             بالصور: إسدال الستار على فعاليات النسخة الثالثة لمهرجان العيون للشعر العالمي             التسجيل الكامل لحلقة برنامج             برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون            برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد            اساتذة الغد            من كان الأفضل بين الدكاترة الاجلاء في تدبيره لمستشفى مولاي الحسن بن المهدي            هل كان بان كيمون محايدا في تصريحاته تجاه المغرب ؟           
الصحراء لايف TV

التسجيل الكامل لحلقة برنامج


برنامج اللقاء الخاص كاملا لرئيس المجلس البلدي لمدينة العيون


برنامج من العاصمة مولاي حمدي ولد الرشيد

 
كاريكاتير و صورة

اساتذة الغد
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

حكومة العُثماني تصدم المغاربة وتستمر بالساعة الإضافية طول السنة


عاجل: ترامب يقبل استقالة

 
أنشطة حزبية

بيان اللجنة المركزية لحزب الاستقلال في دورته الاولى 15 دجنبر 2018


بلاغ : راهنية الوضعية السياسية والاقتصادية والاجتماعية ببلادنا وكذا الوضع التنظيمي لحزب الإستقلال

 
المجتمع المدني

إنتخاب الدكتور نجيب التناني رئيسا للفرع الجهوي للمركز المتوسطي لحقوق الانسان بالعيون


وكيل الملك بالعيون يترأس اجتماع اللجنة المكلفة بمناهضة العنف ضد النساء والأطفال بالمحكمة الإبتدائية

 
رياضة

العين الإماراتي يلتحق بفريق الرجاءالبيضاوي كثاني فريق عربي يتأهل لنهائي مونديال الأندية الابطال


المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية ينهزم أمام المنتخب السنغالي في نصف نهاية كأس إفريقيا

 
ثقافة وفن

تتويج المسرح الحساني في المهرجان الوطني للمسرح بتطوان


طفل في حضن المسرح بالداخلة

 
أخبار عربية

رئيس "فيفا" من الدوحة: مونديال قطر قادر على تغيير صورة العرب


موريتانيا: الحزب الحاكم يعلن تصدر المشهد السياسي بأغلبية مريحة

 
وقفات و احتجاجات

الهيئات الإعلامية بالصحراء تستنكر التهجم على أعضاء الفدرالية المغربية لناشري الصحف


المكتب الجهوي لنقابة موظفي العدل بالعيون تنظم وقفة إحتجاجية أمام محكمة الاستئناف و تصدر بيان شديد ال

 
طرائف

فيديو طريف :لإبن ماجد الشجعي يبكي عشقا لفريق الباير وهو يرتدي قميص ريال مدريد


ارتطام كرة قدم بنافذة المحطة الفضائية الدولية بعد 30 عاماً من فقدانها

 
حالات انسانية

المقاومً احمد جداد والد الزميل الصحفي '' عبد الله جداد '' في ذمة الله

 
 

العزوف واقع حال السياسة بالمغرب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 فبراير 2016 الساعة 28 : 19



 

الصحراء لايف : بقلم يحيى عفن

 

       مامفهوم السياسة؟ما العلاقة بين الأخلاق والسياسة؟لماذا الشباب عازف عن المشاركة السياسية؟أين تكمن أهمية المشاركة السياسية للشباب؟

        قبل التطرق إلى الموضوع قيد الدراسة لا بد من تعريف السياسة.فالسياسة بشكل مفصل هي من جهة فن تدبير الشأن العام والمحلي من نخب أو أشخاص تم انتخابهم من المواطنين. ومن جهة أخرى، في نظري هي نتاج لسيرورة تفاعلات ممارسة داخل المجتمع عن طريق كل القوى الحية المهيكلة والتي تشتغل داخل نسق الفعل أو الحركات الإجتماعية سواء منها المواطنة أو ذات مطالب رديكالية. فالكل يشتغل داخل المجتمع وهو مؤطر بأفكار تشكل مرجعية قيمية يستند عليها في الفعل السياسي الممارس.

       إن الشباب المغربي ليس عازفا عن المشاركة بقدر ما هو عازف عن العمل الحزبي، نظرا لإيمان فئة عريضة بأن دخول الشباب للسياسة لن يحدث أي تغيير ، لأن الأحزاب تهمل البرامج الحزبية الحقيقية التي تهم الشباب، وإحتكار الأعيان وتطبيق فكرة الشيخ وعلاقته بالمريد. بالإضافة إلى إستغلال الطاقات الشابة للوصول إلى مركز القرار، وتحقيق غايات سياسية،وإنعدام القوة الإقتراحية للأحزاب باعتبارهم فاعل رئيسي في بلورة السياسات العمومية ، وأكبر مثال على هذا هو عجز الأحزاب المغربية عن التعامل مع الورش الإصلاحي الجديد، الذي هو الجهوية المتقدمة، إذ أن أغلبها لم تتجه نحو مناقشة وحمل هذا المشروع إلا بعد الطلب الذي وجهته اللجنة الملكية الإستشارية للأحزاب التي عينها الملك في خطابه السامي، حيث أقر فيه على ضرورة رسم سياسة ترابية تراعي كافة الخصوصيات الثقافية والإجتماعية والمجالية. فهذا إن دل على شئ إنما يدل على إنكباب أحزابنا المغربية على الصراعات السياسية ، والتخلي عن المسؤوليات التي من اجلها نشأت.

       كلنا نجزم بأن التحول الديمقراطي رهين بإشراك الشباب في صنع القرار إلا أن الممارسة أثبتت عكس ذلك، بحيث نجد هذه الفئة عازفة تمام العزوف عن المشاركة السياسية لأننا نؤمن بأن المشاركة والثقافة السياسية هي أحد أهم مبادئ الديمقراطية ، وتقوية النظام السياسي فضلا عن تجاوز التخلف السياسي مروراً بالتنمية السياسية للوصول إلى الحداثة السياسية. وهذا لن يبرز إلا بالديمقراطية التشاركية. فالشباب لديه وعي سياسي، وملم بكل الأحداث السياسية حتى وإن لم يكن له وزن داخل الهيئات السياسة خاصىة الأحزاب.

      العزوف هذا لم يأتي إعتباطيا بل جاء نتيجة لعد بواعث تاريخية وإقتصادية وإجتماعية وتربوية : "

  - البواعث التاريخية: بمعنى وجود إرث تاريخي سياسي خاصة في بلد عرف إنتهاكات جسيمة أثناء ما يسمى بسنوات الرصاص وما تبعه من تعذيب وإختفاء قسري . هذا جعل الأسر المغربية تخشى مشاركة أبنائهم في السياسة وتخويفهم من متاعب وويلات النضال السياسي. "

  - البواعث الإقتصادية والإجتماعية: مرتبطة بالبطالة والفقر في أوساط الشباب جعلهم يدخلون في معارك إحتجاجية، بدل الدخول في هيئات سياسية بها يواصلون مدخلاتهم، إلا أن الثقة منعدمة تماما في هذه الهيئات لتبعيتها للنظام باعتبارها نسق سياسي فرعي مصنوع من النظام، لضمان إستمرارية هذا الأخير كإشارة إلى النظرية المكيافيلية التي كانت تسعى إلى تقوية الدولة بكافة الوسائل، لأن الغاية تبرر الوسيلة أو إمكانية الإستثمار في مطالب الشباب. "

  - البواعث التربوية: تكمن في ضعف الوعي المدرسي والجامعي، المتمثل في غياب برامج تؤهل الشباب سياسيا وتحفزهم على الإبداع وإعطاء بدائل وإيصال مدخلاتهم للنظام .

      وجدير بالذكرأن ما يتعرض له الطلبة الشباب من عنف جامعي ومن مقاربة أمنية يجعلهم ينفرون من مؤسسات الدولة وهيئاتها السياسية ، لأن مادور هذه الهيئات إن لم توصل مشاكل وهموم الشباب ؟ أم أن دورها هو المقاربة الأمنية وتغييب المقاربة الإقتصادية والإجتماعية؟ فمؤسسات الدولة تتحمل المسؤولية الكاملة وراء ما يتعرض له الطلبة من غياب للتأطير وغياب سياسة القرب ، والتوصل معهم لمخرجات تلبي كافة حاجياتهم. وحينئذ ستلقى قبول من الشباب لأن في الأنظمة السياسية الديمقراطية أن من يلبي حاجيات المواطن أو يحقق مصالحه هو الهيئة الأولى بالثقة.

      زد على هذا نجد الميوعة الحزبية والتشردم الحزبي يتضح جليا من خلال كثرة الأحزاب وكثرة الترحالات السياسية وغياب حكامة حزبية يتم فيها ربط المسؤولية بالمحاسبة، وجعل السياسة مرتبطة بمن لهم المال والنفوذ، وما يندى له الحجر هو ا إستعمال الوسائل غير المشروعة في العمل الحزبي خاصة في الفترات الانتخابية كالمخدرات. إذا لا يمكننا أن نلوم الشباب على عزوفه السياسة، ما دمنا نحتاجه فقط في الأعياد الإنتخابية والبوتيكات السياسية. إن صح القول نستغلهم لتقوية الخطاب وإقناع المواطنين به. بل الأجدر أن نعطي صلاحيات واسعة للشباب داخل الأحزاب وتمثيلية حقيقية دخل البرلمان والجماعات ، ليأخذ بزمام الأمور، مع ربط ذلك بالمحاسبة حتى نخلق ثقافة سياسية قوية وليس ثقافة خضوعية رعوية.

        صفوة القول، إن الحل في نظري، هو محاولة البحث عن العمل الجمعوي ودور الشباب ومختلف هيئات المجتمع المدني التي أضحت بديلا يحتضن قاعدة شباية مهمة. بالإضافة إلى صياغة نداء جماعي يضم بدائل وتوصيات لإشراك الشباب في السياسة فاعلا وصانعا للقرار وليس راكعا له.

 








 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحرية معزوفة الجماهير

مأزق تصريف الإحتجاجات بالمغرب -الأسباب والتداعيات

العزوف واقع حال السياسة بالمغرب

سامي ولد المختار تلميذ زمراك القادم من بلاد شنقيط .

النص الكامل لخطاب جلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد

الرابطة توضح..نجاح كبير للمنتدى الوطني للشباب والطلبة رغم الصعوبات التنظيمية

الاحزاب المغربية واقع مرير في الاستثناء المغربي المزعوم

العزوف واقع حال السياسة بالمغرب





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الصحراء لايف TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  سياسة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أنشطة حزبية

 
 

»  حوارات

 
 

»  المجتمع المدني

 
 

»  بالحسانية

 
 

»  رياضة

 
 

»  صحة

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  طرائف

 
 

»  حوادث و جرائم

 
 

»  صحافة

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  وقفات و احتجاجات

 
 

»  حالات انسانية

 
 
استطلاع رأي



 
النشرة البريدية

 
أخبار الصحراء

سري للغاية : وفد أمريكي رفيع يعقد اجتماعا مطولا مع رئيس بعثة المينورسو بالعيون


بالصور: إسدال الستار على فعاليات النسخة الثالثة لمهرجان العيون للشعر العالمي

 
أخبار وطنية

الملك محمد السادس يستقبل غوتيريس ويؤكد دعمه لجهوده لإنهاء النزاع الإقليمي حول الصحراء


الملك محمد السادس يستقبل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل غد الأحد في مراكش

 
حوارات

نزار بركة: المغرب يعيش على إيقاع مؤشرات مقلقة على جميع الأصعدة


وكيل لائحة الشباب لحزب الإستقلال في حوار خاص

 
بالحسانية

شرتات في جولة بجهة العيون الساقية الحمراء


تحت شعار " بجماعتنا تصلح غايتنا " إقليم السمارة يحتفل بالنسخة الثانية لمهرجان تاغروين خيمة التسامح

 
صحة

كارثة : الدود ينهش في الاموات بمستشفى الداخلة + صور


عاجل : وزير الصحة يلغي تعينات الكاتب العام للوزارة بخصوص مديري جهة العيون و كلميم

 
مقالات الرأي

نعوم تشومسكي: استراتيجيات التحكم العشر في الجماهير ترجمة: سيدي صالح الإدريسي


العالم العربي و الاعلام المغتال

 
أخبار متفرقة

العيون:شركةDAF وTRP للشاحنات تحط الرحال بالعيون وهذا هو نشاطها و برنامجها


تحديث جديد لتطبيق الواتساب سيفضح مستعملي مقاطع الفيديو مخلّة و العنيفة

 
حوادث و جرائم

تفاصيل إندلاع النيران بقرية " لبويرة " للصيد بالداخلة


السمارة : حادث خطير يتسبب في سقوط عمود للكهرباء في الطريق

 
صحافة

قراء في الصحف اليومية الصادرة اليوم الثلاثاء 11 دجنبر2018


قراءة في الصحف اليومية الصادرة اليوم الخميس 06 دجنبر 2018